العريشية: جريمة إغتيال أبو زيد غرضها تكتيم الأصوات الحرة 26/5/2014 20:00 العريشية: جريمة إغتيال أبو زيد غرضها تكتيم الأصوات الحرة
مفتاح بوزيد بحث

(وال): أدان رئيس لجنة الاعلام بالمؤتمر الوطني العام " محمد العريشية " إغتيال الصحفي " مفتاح أبوزيد " الذي طالته يد الغدر الظلامي الذي امتدت إليه صباح اليوم الأثنين عقب تنبهه الجرئ بخطورة الوضع السياسي وما صاحبه من استفحال للعنف بشتى أنواعه. وأوضح " العريشية " أن جريمة الأغتيال للصحفي " أبو زيد " تعد جريمة واضحة لكتم الأصوات الحرة الفاضحة لمسار الارهاب وتعطيل بناء الدولة. وشدد " العريشية " على ضرورة ملاحقة ومعاقبة مرتكبي هذه الجريمة التي تعد تهديدا واضحا لكافة الصحفيين الصادقين الذين ينقلون الحقيقة دون خوف أومجاملة بغض النظر عن التهديدات التى تصل اليهم عبر كافة الوسائل . وأرجع " العريشية " تأزم الأوضاع الأمنية و ما صاحبها من أنفلاتات طالت الصحفيين وضباط الجيش والشرطة إلى الخلاف السياسي الذي قاد البلاد الى فوضى وأزمة عامة في هذه المرحلة الحرجة ودعا رئيس لجنة الاعلام بالمؤتمر الوطني العام جميع الاطراف إلى الجلوس حول مائدة الحوار للخروج بتوافق وطني لصياغة خارطة طريق توافقيّة تجنّب البلاد من إنهيار أمني وإقتصادي. وطالب " العريشية " في ختام تصريحه المؤتمر الوطني العام إلى الأخذ بعين الإعتبار مطالب الشعب الليبي وعدم التوقّف عند الشرعيّة الانتخابيّة المنقوصة واّلتي لا يمكن الإعتماد عليها للهيمنة على الدولة والمجتمع في مرحلة الإنتقال الديمقراطي الذي تشهده ليبيا حاليا.

 

 

 

 

 


إضغط هنا لمراجعة التعليمات الخاصة بتعليقات القراء 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments

لا تعليقات على هذا الموضوع