صحيفة 'ميادين'... السنة الرابعة... العدد (169) 13/8/2014 07:51 صحيفة 'ميادين'... السنة الرابعة... العدد (169)
ميادين بحث

صحيفة "ميادين"... السنة الرابعة... العدد (169)... 05-11 أغسطس 2014

من الإفتتاحية: النوايا خبيثة وطيبة أيضا لا جدوى منها في الحروب، خاصة الحرب بين الأهل التي تعدت ثلاث سنوات، كل ما ليس عملا من أجل السلام ليس مجديا والصمت خير في هكذا حال. وفي حربنا انهك الجميع والجميع متكبر ومتغطرس فحسب. الحرب الأهلية ليس فيها منتصر في كل الاحوال، وليس ثمة حسم أيضا، في حرب كحربنا المبدأ الوحيد المتوفر هو الوفاق، ولا توافق في عراك طاحن ولا هدنة فيه، والخصوم الذين يتقاتلون لا يملكون القدرة على أن يجنحوا للسلم ولا التفاوض أصلا، كل هذا مستقي من تجارب الشعوب في الحروب المماثلة...


(طالع العدد)
 

 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
فنون الفتن
ومصراتة للآن قدمت وحدها تقريبا 80 شهيد لتحرر لك مدينتك من المارقين! والا قتل الليببين على يد عصابات المطار وسرقتهم حلال ومتزعلش اهالي العمروص ؟ وبعدين موضوع غرغور لا زال…...
التكملة
أحد سكان العمروص .
نحن سكان العمروص بسوق الحمعة ضد من قتل ألآبرياء فى مظاهرة غرعور ونطالب محكمة الجنايات الدولية بالتدخل ما دام المؤتمر الا وطنى عفى عنهم وتنازل عن حقوق الضحايا....
التكملة
حاشاهم عرب السوق!!!
طلعهم لنا في مظاهرة نصدقوك!...
التكملة
سوق الجمعة
السكان يعني الناس او الشعب في طرابلس بالخص تاجوراء وطرابلس المركز و سوق الجمعة نحن نتبراء من امراء الحرب ما يبوش لا فجر ليبيا ولا الصواعق باليبي لا مصراتة ولا…...
التكملة
إلى ليبي
طرابلس طلعت واعلنت انها مع عملية فجر ليبيا ولم نرى لافتة واحدة انها ضد تواجد دروع الوسطى على ارضها! وبعدين حملة التطهير واعادة المسار لا تقوم بها مصراتة وحدها بل…...
التكملة
ليبي
من قال هذا تطهير من الاوبئه مصراته شن دخلها في طرابلس هل هدا تطهير طرابلس تعرف كيف ادافع علي نفسها هدي حرب يقتل فيها اليبيين مع بعض والقاتل والمقتول في…...
التكملة
إلى عبدو
وحتى نصل إلى دولة المؤسسات لابد من سحق العراقيل المصممة على عرقلتنا بالقوة حتى لو كانوا في صورة بشر! دولة القانون تتطلب ان يرضخ الجميع للقانون دون استثناء! اما الرافضين…...
التكملة
عبدو
كل من يرفع السلاح لقتل وترويع الليبيين الامنيين فهو قاطع طريق ومن الفاسدين، اماالتطهير فعلينا ان نطهر عقولنا من اوبئة وجراثيم نظام القذافي الذى خلف اجيال جاهلة ومريضة نفسيا ومتخلفة…...
التكملة
صححوا المصطلحات
هذه ليست حرب هذا تطهير من الأوبئة والجراثيم المعيقة لعملية التحول! لا مقارنة بين الدروع الشريفة الهدف والعصابات وقطاع الطرق والفاسدين حتى تسمونها حرب!...
التكملة