قبائل المقارحة: حكم الإعدام ضدّ المحتجزين بالسّجون لن نعترف به 29/7/2015 16:01 قبائل المقارحة: حكم الإعدام ضدّ المحتجزين بالسّجون لن نعترف به
ليبيا: القضاء والمحاكم بحث

ليبيا المستقبل: نحن قبائل المقارحة المصدرين هذا البيان نودّ أن نوضّح موقفنا من المحاكمات الّتي تجري في ليبيا بعد سقوط النّظام السّابق. بادئ ذي بدء نودّ أن نصف حالة بلادنا وما وصلت إليه أمنيًّا في هذه الفترة من تاريخها. فالكلّ يعلم أنّ سقوط النّظام أعقبه سقوط الدّولة ومؤسساتها وبروز المجموعات المسلحة الّتي أصبحت دويلات داخل الوطن، لها إيديولوجياتها ومصالحها وحتّى أعلامها، ورجع النّاس إلى مؤسسة القبيلة يحتمون بها من سطوة الآخر وحكم الأغيار. وأصبح من يملك السّلاح هو الوحيد الّذي له الحقّ في القول والفعل. فأضحت القوّة هي الحقّ والحقّ هو القوّة، ممّا زاد في تهافت النّاس على الأخذ بأسباب القوّة المتمثلة في المال والسّلاح حتّى يشعروا بالأمن والأمان. عندما سقط النّظام كنّا كغيرنا نصبو إلى قيام دولة القانون الّتي تحاسب كلّ شخص بما اقترفت يداه، وتقيم العدل من خلال قضاء محايد وأمن غير منحاز.  ولكن للأسف الشديد هذا لم يحدث، بل كلّ ما رأيناه في الفترة السّابقة هو القتل دون محاكمة، والسلب دون قيد. فكانت نتيجة ذلك ليس انهيار النّظام القانوني فحسب بل انهيار سلّم القيم الدينيّة والأخلاقيّة كذلك. حيث أصبحت غريزة الثأر والتّشفي بارتكاب الجرائم والظلم هما الناموس المهيمن، بل وصل الأمر إلى تبديد الأموال العامّة ودفعها كرشاوى من أجل استجلاب أفراد من الخارج باعتبارهم غرماء يجب النّيل منهم وليسوا كمتّهمين تفترض براءتهم حتّى صدور الإدانة بحقهم.

في هذه الفترة الّتي تزيد عن أربعة أعوام، رأينا معتقلات غير شرعيّة ومحاكم هزليّة لا يمكن أن تفضي إلى الحقّ والعدالة لعدم توفّر معايير النزاهة والحياديّة والحقّ في الدّفاع الذّي نصّت عليه كافّة المواثيق والقوانين والشرائع. لذلك فإنّ حكم الإعدام ضدّ المحتجزين في هذه السّجون لن نعترف به ونعتبره حكمًا شخصيًّا صادرًا عن غير ذي صفة. وسنعتبر أنّ هذه الأحكام وما ينتج عنها من عقوبات أو تنفيذ لها هو إيذاء غير شرعي خارج نطاق الدّولة ويتحمّل مسؤوليته كلّ من ألقى القبض أو احتجز أو حاكم هؤلاء وهي مسؤوليّة شخصيّة وقبليّة وجماعيّة في الوقت ذاته. لذلك نهيب بكلّ قبائل ليبيا أن تخلع أيّ فرد مسؤول أو متسبب في هذه الجرائم لأنّ ذلك سوف يطال هؤلاء وأسرهم وقبائلهم طال الزّمان أو قصر. ونحن نأسف لهذا الخطاب القبلي الّذي كنّا نرفضه ولكن لا حول لنا ولا قوّة في ظلّ غياب الدّولة ومحاولتنا الدّفاع عن أهلنا وذوينا. 

وفي الختام نحن قبائل المقارحة نؤيّد قيام الدّولة، وسوف نبذل ما في وسعنا مع إخوتنا في الوطن من أجل إرساء مؤسساتها، ونأمل بعد ذلك في تفعيل قانون العدالة الانتقاليّة الّذي يؤهّل المجتمع لقانون العفو العام والمصالحة المجتمعيّة. ولكن كلّ ذلك لن يحدث إلّا بقيام الدّولة. وعليه فنحن ندعو إلى إطلاق كافّة المعتقلين مادامت الدّولة غائبة، وعند قيام الدّولة فإنّنا سنكون على استعداد لتسليم أيّ فرد منّا للمحاكمة العادلة. ونحن نهيب بمن يحتجز هؤلاء المعتقلين بأنّ الاستمرار في احتجازهم أو إصدار الأحكام بحقّهم لا يزيد إلّا في تشظي الوطن ونفض اللّحمة الوطنيّة، في الوقت الّذي يجب أن نتضامن كلّنا لإنجاح فكرة حكومة الوحدة الوطنيّة لتكون مقدمة لإنشاء دولة ليبيا الجديدة.

قبائل المقارحة في ربوع ليبيا

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
سعدون
انه لشان غريب ان. نسمع من يقول لا نعترف بحكم المحكمة، اليس هؤلاء قضاة، وحوكموا بحسب القانون الذي أمامهم، وحسب الوقائع والادلة التي قدمت لهم، واعطت لهم فرصة الدفاع عن…...
التكملة
محمد الشريف
المعلقين الذين أطلقا على أنفسهما خليفة الترهوني وعلي التاجوري هما لشخص واحد ولا صلة لهما لا بترهونه، ولا بتاجوراء ووجهة النظر التي يعبران عنها في هذه المداخلة وفي غيرها تدل…...
التكملة
LIBYAN BROTHER IN EXILE
لا يحق لا لمجلس النواب ولاحتى الامم المتحدة تجاهل حقوق أؤلياء الدم من امهات حرمن من فلذات اكبادهن ظلما وفى عز شبابهم وأباء عاشوا وماتوا كمدا وحرقة على اولادهم٠ كيف…...
التكملة
احمد الزوي شيخ ازوية "طرابلس"
نحن ابناء قبيلة ازوية بمدينة طرابلس ، نعلن باننا لانعترف بهذه الاحكام الجائرة والحاقدة في حق المتهمين ونطالب المجتمع الدولي لابطال هذه الاحكام والعمل على سرعة اطلاق المساجين حت قيام…...
التكملة
علي التاجوري
يجب عليكم يا مقارحة ان ترفعوا القبعة لثورة ١٧ فبراير التي أعطتكم المساحة والحريّة لكي تصدروا مثل هذا البيان لم نسمع منكم قط ولو كلمتة اغ عندما همش وسجن القذافي…...
التكملة
خليفة الترهوني
وهل من اصدر مايسمي بالبيان فعلا يمتلون قبيلة المقارحة طيب ومادا يريدون فعلا هل في رأيهم أن عبدالله السنوسي ليس مجرما في حق الشعب الليبي والحكم الصادر في حقه ليس…...
التكملة
فزاني
لماذا يا معشر المقارحة وقد اصبحتم غيورين على الشأن الوطني لم تصدروا بيانات تدين ابنكم المجرم عبدالله السنوسي عندما ساهم في ابادة 1200 سجين في سجن بوسليم دون محاكمة. أم…...
التكملة
بنور الجمل
لومكم على جلود يا مقارحة .........
التكملة
مصراتي
عندكم الحق يا خوتنا.....عليم الله ان هذه المحاكمة ليست في محلها ولا في ووقتها.....اعتقد في نظري ان الحل الوحيد والوحيد فقط الان هو العفو العام والوفاق من اجل الوطن.....ومن عفى…...
التكملة
صومالي شريف
حكم في دولة تفتقد للسيطرة ومالحكم غريب أمركم أيها الليبيون...
التكملة
أحمد زيدان الشريف
شئنا ام ابينا القبيلة في ليبيا مكون له تأثيره علي جزء كبير من ليبيا قبيلة المقارحة كان لها دور كبير في ألأنفراج والمصالحة التي حصلت بالمنطقة الغربية عليهم التحلي بروح…...
التكملة