مبادرة تونسية لتحرير صحافيين مختطفين في ليبيا 23/5/2016 15:33 مبادرة تونسية لتحرير صحافيين مختطفين في ليبيا
الشورابي والقطاري بحث

العربي الجديد: أعلن محمود الذوادي، رئيس مركز تونس لحرية الصحافة عن إطلاق مبادرة للإفراج عن الصحافيين التونسيين، سفيان الشورابي ونذير القطاري، المختطفين في ليبيا منذ 8 سبتمبر/أيلول 2014. وستشكل لجنة تتضمن شخصيات تونسية لها صدى دولي ومحلي، منهم الحقوقية، سهير بلحسن، الرئيسة السابقة للجامعة الدولية لحقوق الإنسان ذات شبكة العلاقات الدولية الواسعة، والحقوقية نزيهة رجيبة، والمدونة المعروفة، لينا بن مهني، وعضو هيئة الحقيقة والكرامة في تونس، زهير مخلوف.

وكان الصحافيان قد اختفيا بعدما توجها إلى منطقة أجدابيا الليبية لإجراء تحقيق حول المنشآت النفطية لفائدة قناة "فارست تي في" الخاصة. وقال محمود الذوادي، إن هذه المبادرة تأتي بتنسيق مع عائلتي الزميلين المختفيين في ليبيا، منذ سبتمبر 2014، وفي إطار تعبئة الرأي العام المحلي والدولي لمناصرة هذه القضية وتحريك أصحاب القرار على المستوى الإقليمي والدولي للمساعدة في عودة الزميلين التونسيين والكشف عن مصيرهما.

 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
البهلول
الاعتراف سيد الادلة كما يقال في المنطق القانوني ، وحيث اعترف احد القتلى وعبر وسائل الاعلام الليبية عندما القى القبض عليه في بنغازي ذكر بانه كان شاهد عيان على ذبح…...
التكملة
صالح سلامة
لاتتسرع يا بهلول فلا جريمة دون جثة ولا تتهم احد بناء على كراهية ....
التكملة
البهلول
الاموات لايعودون ثانية وعلى السلطات التونسية التى تعرف الحقيقة ان لاتتلاعب باسر الضحايا وعليها ان تخبرهم الحقيقة التى يعرفها العالم ان الارهابين القتلى قد ذبحا الرجلين في ابشع جريمة ضد…...
التكملة