سامي الجوادي: من حقك انت تعترض ولكن لا تخرب بلدك 13/11/2012 04:28 سامي الجوادي: من حقك انت تعترض ولكن لا تخرب بلدك
سامي الجوادي بحث

معارضة النظام حق لا بل واجب في حال تخلف هذا النظام عن تأدية واجباته تجاه شعبه ووطنه. ولكن لا نحارب أنظمتنا بالانجرار خلف عواطفنا وبالتخلي عن عقلانيتنا، وباتخاذ خطوات عشوائية وغير مدروسة. نحن نواجه اليوم أبشع أنواع العنف ونتقاتل في ما بيننا بسبب ولائنا للجهويه والقبليه . وهذا ينم عن كره وعداء بين أبناء الوطن الواحد. لا بل ينم عن جهل وقلّة وعي، وعدم إدراك للوسائل الحضارية الّتي يمكن اتباعها للتفاهم في ما بيننا.

الأنظمة تتبدل وتتغير، أما الأوطان فعليها أن تبقى، لا أن أن تندثر برحيل الأنظمة. ما نشهده اليوم هى حروب مقيتة، يتحضر من خلالها بعض الوصوليين لاستلام الحكم ويوهمون الشعوب بالديموقراطية والحرية، وهم يمارسون القتل ويسترضون حلفائهم، ويرضونهم. أن تكون ضدّ النظام، فهذا حقّ، ولكن أن تقتل أخاك وتمارس بحقه أبشع أنواع العنف، وتشرد عائلات فهذا إجرام وسعي للسلطة. من يطالب بالحرية عليه أن يحترمها ويحترم حرية الآخر، لا أن يعدمه في حال خالفه الرأي. لا نحرق وطناً وندمره ماديا ومعنويا لإسقاط نظام، ولا نبيد البشر للتعبير عن حريتنا. ولا نصدق بأن دولا عظمى تخاف على حريتنا وتهتم لمطالبنا. ما نحن عليه اليوم لا يشرف أبدا وعلينا أن نخجل أننا جعلنا وطاننا مسرحا للتعنيف والقتل، والهمجية.

سامي الجوادي

ناشط حقوقي

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
القطوس
السيد سامى ما يحدث سببه استفزاز المؤتمر الوطنى العام للشعب ,هل تعلم لماذا يريد او ناقش المؤتمر الوطنى قانون بشأن الغاء الربا ,انه الخوف يا سيد سامى ,المؤتمر يتخذ فى…...
التكملة
حسام المريض
لافض فوك أستاذ سامي...
التكملة
صالح حويل
المال هو سبب القتال والعنف والفوضى ووو .. قسموه بالعدل تنتهي القصه .. مش محتاجه تفكير والا .. يبو يسرقونا .. اذهب للجولان واعرض عليهم رفع العلم السوري علي ارضهم…...
التكملة
A Nafousy
دليلك المادي او الاحصائي الحل الوسط يوجد في مخيلة الازلام والمتسلقين لقد قامت الثورة لاجل رفع الظلم واحقاق الحق الذي لم يتحقق بعد لازال المجرمون يحكمون و منظومة الفساد لاتزال…...
التكملة