سامي الجوادي: رد لمن يريد ان يلغي دستور 51 1/4/2013 05:33 سامي الجوادي: رد لمن يريد ان يلغي دستور 51
سامي الجوادي بحث

رد لمن يريد ان يلغي دستور 51، ومن يعارض عودة الملكية الدستوريه في ليبيا؟

الحقيقه أنه لاتوجد دولة مسلمة واحدة فى العالم تتمتع بنظام ديمقراطي الا المملكة الدستورية لماليزيا والمملكة الدستورية الليبية 1951-1969. ولاتوجد اي جمهورية ديمقراطية حقيقية في العالم الاسلامي الا جمهورية تركيا "وهي دولة علمانية!".

لماذا اذا نفرط في دستورنا العظيم، وهو دستور شهد له العالم بانه فوق مستوى اي بلد عربي! انا ارى بدل المطالبة بجمهورية هزيلة ومضحكة كجمهورية باكستان واندونيسيا ولبنان، ارى ان نطالب بعودة الملكية الدستورية الى ليبيا. مالفائدة من المطالبه بنظام جمهوي سيكون في المستقبل جمهورية فاشلة تحتاج للقتال والحروب الدامية واتفاقيات خارجية فى الطائف والدوحة والرياض عند كل استحقاق انتخابي؟!! ليبيا ليست تونس او مصر أوسوريا، ليبيا بلد مكون من ثلاث كيانات سياسية دخلت فى اتحاد عام 1951 بجهود الملك الراحل، طيب الله ثراه، وأيضا الاباء المؤسسون، وفضل قرار الامم المتحدة رقم 289 فى 21 نوفمبر 1949.

نحن ايضا شعب ذو نزعة قبلية وجهوية مقيتة يعاني من ضعف الانتماء الوطني ويعاني كذلك من جهل المتعلمين اكثر من نسبة الامية نفسها!، قد كان لنا نظاما ديمقراطيا اطيح به باانقلاب عسكري همجي، لانحتاج للدخول مرة اخرى فى تجارب جمهورية جديدة فشلنا خلال تاريخنا الاسلامي الطويل فى انشائها على الرغم من ان تعدادنا يفوق المليار نسمة! اعرف ان هناك مطالبات بنظام جمهوري اوغيره، ولكنني دائما اتسال كيف سيكون هناك نظاما ديمقراطيا فعالا فى دولة جمهورية هزيلة وقبلية وجهوية تحتاج لمباركة ودعم ومساندة انظمة دكتاتورية متسلطة كمملكة قطر والسعودية والامارات؟!! ففاقد الشيء لايعطيه.

ثم انظروا حولكم جيدا، كل مايسمى ثورات الربيع العربي لم تستطيع ان تغير اي نظام ملكي على الرغم من انها ممالك مطلقة كممالك اوروبا فى القرن الثاني عشر! انتم عميان قادة عميان، واذا قاد الاعمى رجل اعمى سقط كلاهما فى الحفرة! الى من يقول رئيس كل اربع سنوات و"يقلب وجهه"، انظر الى اخوتك فى باكستان ولبنان واندونيسيا لترى لماذا يوجد اكثر من مليار ونصف مسلم فى اكثر من 49 دولة مسلمة لاتوجد بينهم دولة واحدة ديمقراطية ماعدا مملكة ماليزيا وجمهورية تركيا العلمانية!!!

هل تعلم أن المملكة الليبية الدستورية هي اول مملكة دستورية فى تاريخ العالم الاسلامي كله!

هل تعلم ان ليبيا هى اول دولة اسلامية تمنح المراة حق التصويت والانتخاب!

هل تعلم أن ليبيا هي الدوله الوحيده التي كتب دستورها قبل أستقلالها وتأسيسها؟!!

هل تعلم انه كان اسم الدوله "المملكة الليبية "إحترما للاقليات الدينية والعرقية فيها؟!!

هل تعلم أن.. الدستور كفل الحرية الشخصية، فالمساكن لا يجوز دخولها وتفتيشها إلاّ في الأحوال المبنية في القانون وبالكيفية المنصوص عليها فيه (مادة 19).

هل تعلم أنه في دستور الاستقلال القضاة مستقلون ولا سلطان عليهم لغير القانون.

هل تعلم ان الدستور أقرّ (استقلال السّلطة القضائيّة)

هل تعلم ان الدستور كفل حرية الصحافة كذلك حرية الرأي والتعبير.

هل تعلم أن الملك ادريس السنوسي "ملك ليبيا الاول" هو من اشترط ان يكتب الدستور بواسطة الامة الليبية قبل ان يقبل بالعرش، وهو بذلك اول ملك فى تاريخ البشرية يطلب ان تقيد صلاحياته بدستور! ا اما فى اوروبا فقد ناضلت الشعوب الاوروبية ودفعت الكثير من الدماء والارواح حتى نالت حقوقها الدستورية من ملوك قساة وغلاظ القلوب وبذلك اصبحت اليوم ممالك بريطانيا والسويد والنرويج وهولندا والدنمارك وبلجيكا واسبانيا وحتى اليابان ممالك دستورية!

هل تعلم أن الملك ادريس السنوسي منع اطلاق لقب امير على افراد العائلة السنوسية ماعدا على ولي العهد،ومنع تسمية العائلة السنوسية بالعائلة المالكة، ومنع تولي العائلة السنوسية لاي مناصب فى الدولة! مثلا الملكة اليزابيث الثانية ابنائها امراء كالامير تشارلز والامير اندروا واحفادها امراء ايضا كالاميرين ويليام وهاري، وفى الحقيقة ان العائلة الملكية فى بريطانيا بها واحد وعشرون اميرا! في المملكة السعودية يوجد عدد هائل من الامراء وللملك عبدالعزيز وحده فقط 104 من الابناء وكلهم امراء حقيقيين!.

هل تعلم أن الملك ادريس رفض اطلاق كلمة " جلالة" الملك عليه، واصدر مرسوما ملكيا يمنع اطلاق اي صفة من صفات الملوك عليه ماعدا ما يطلق على عامة الشعب كلفظ "سيد"، وهو بذلك الملك الوحيد فى تاريخ البشرية يفعل ذالك.

هل تعلمون ان الملك ادريس تنازل عن صلاحياته الدستورية كأعلان الحرب والسلم والتوقيع على المعاهدات والاتفاقيات الدوليه؟!!

نحن فقط ننادي بعودة الشرعية الدستورية الحقيقية والوحيدة للامة الليبية المتمثلة بدستور 1951. وقناعاتنا نحن دعاة الملكيه ان شخصية سمو الامير حفظه الله ورعاه هي الشخصية الوحيدة الموحدة والجامعة فى ليبيا اليوم، وهو شخصية لها كل الاحترام والتقدير ولم تتلطخ يداه باموال الليبيين ولا دمائهم ولم تتلطخ سمعته باياتصالات مع نظام العقيد الهالك. فالرجل سليل الفاتحين وهو رمز لوحدة الليبية وحقه فى عرش ليبيا منصوص عليه فى الدستور، وبعد مخاض عسير فى ليبيا، سيطالب حكماء ليبيا وزعماءها الاحرار بالشرعية الدستورية للامة الليبية وبعودة سمو الامير وتحمله مسؤلياته الدستورية. وسيعلم الذين ظلموا ودمروا ليبيا اي منقلب ينقلبون. وعاشت ليبيا مملكة دستورية مستقرة يسودها العدل والرخاء تحت تاج الملك محمد الحسن.

سامي الجوادي
ناشط حقوقي
[email protected]

S

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
عبد الحكيم الشريف
أتقدم للامة الليبية بأطيب الاماني واحر التهاني بمناسبة الذكري 62 علي استقلال ليبيا يوم 24 ديسمبر سنة 1951 ومن يعارض عودة الملكيه لليبيا يعني هذا اعطاء شرعيه للانقلاب الاسود عام…...
التكملة
karem
لا ملك ولا رئيس جمهورية ، حاليا احنا ماينفع بينا ايلا واحد ديكتاتور مكلوب وفى يده سوط سوداني وايلي يحل فمه يعطيه على ظهره لاننا شعب اثبت انه مايحبش ايلا…...
التكملة
ابوراوى
الى سليم الرقعي: كلامك عن عودة الملكية ويكون فيها الملك رمز فقط كلام رومانسي وجميل لكن للاسف الحقيقة تقول ان الشعب الليبي شعب جاهل ومتخلف وينهش قلبه الحقد والحسد والجحود…...
التكملة
لا لتقديس الاشخاص او الدستور البشري
لا لتقديس الاشخاص مهما عملوا فهم بشر يخطؤون ويصيبون ولا عصمة لأحد بعد الرسل -آخرهم نبيا محمد صلى الله عليه وسلم. الدستور البشري مهما اجتهدوا في وضعه يضل ناقص ويحتاج…...
التكملة
سليم الرقعي
عشت .. كلام معقول ومدعوم بحجج ومنطق ... وقد كتبت قبل الثورة مقالة قلت فيها أن أنظمة الحكم لا تكون بالإشتهاء النفسي والشخصي وألأماني بل بحسب ظروف كل أمة وطبيعة…...
التكملة
مقالة رجعية
لو كان في دستور المملكة خير لمنع الملك من مصادرة الحق في تكوين الأحزاب،،،،
و لو كان في دستور المملكة خير لما حكمنا القذافي اربعين سنة.....
متى نسير…...
التكملة
ليبي
هل تعلم ان الملك ادريس رحمه الله قدم استقالته مرتين وفي الثالثه اراد تحويله الي جمهوريه ويرحل هل تعلم السبب . لنفس الاسباب التي تراه وتسمعه اليوم , المشكله قبائل…...
التكملة
عدنان
انا ارى ان يتم الاستفتاء على شكل نظام الحكم فى ليبيا فاذا اختار الشعب الليبي النظام الجمهورى فيجب احترام ارادته اما اذا اختار الشعب الليبي العودة الى النظام الملكي بدستور…...
التكملة
عبدالعاطى محمد
لا أعرف ما الأسباب التى تدفع بالشخص أن يعبد إما نظام القذافى أو يعبد نظام الملك. الملك منع الأحزاب وجاء القذافى ليكمل طريق مافعله الملك. إبان الحكم الملكى المجتمع الليبى…...
التكملة
راسم رمضان
هناك مبالغة فى الإشادة بدستور 51 لان المذكور فيه من حريات تمارس فى حدود القانون كما أن السلطة التشريعية كانت فى يد الملك يمارسها مجلس النواب المنتخب عمليا على أساس…...
التكملة
ليبي وكفى
اقتباس من ما قاله الكاتب(أن نبداء بجمهوريات هزيلة مثل الباكستان واندونيسيا ولبنان) مهلا ايها الكاتب
الباكستان دولة غيرنفطية ومع هذا هي الدولة الوحيدة المسلمة التي تملك حق
…...
التكملة
نور الدين أحمد الشريف
حتى لا نكون مجرد مطبلين أو مرددين لعبارات جوفاء ونتكل كلاما إنشائيا بعبارات رنانة، كما تفعل أجهزة الإعلام التي تطبل لبعض الأنظمة والأشخاص، وما يقوم به بعض الكتاب من تهليل…...
التكملة