د. فاطمة الحمروش: إيضاح بخصوص ميزانية عام 2012 24/10/2013 01:09 د. فاطمة الحمروش: إيضاح بخصوص ميزانية عام 2012
الليبية بحث

إيضاح بخصوص ميزانية عام 2012

لقد كثر اللغط عن ميزانية عام 2012، وتناقل الكثيرون، ظلما وبُهتانا، تُهما بالفساد المالي موجّهةٌ إلى رئيس الحكومة الإنتقالية د. عبدالرحيم الكيب ووزرائها، مراراً وتكراراً وإستدلالا بما تتناقلته أبواق السوء، كجزءٍ من برنامج أكبر، الهدف منه تأجيج الفتن وتشكيك الشعب الليبي في أمانة جميع من شاركوا في الثورة أو أؤتُمِنوا لأجل وضع اللبنات الأولى في الطريق نحو التغيير وتحقيق أهداف الثورة المَجيدة.

لن أطيل هنا، وسأتطرّق باختصار إلى حقائق هامة أرى أن من واجبي إيضاحها، كما أن من حق الشعب الليبي أن يعيها، وآمل أن يتولى أهل الإختصاص إيضاحها بشكل أكثر تفصيلا، إحقاقاً للحق وإنصافاً للجميع، ولوضع حدٍّ للمغالطات المتداوَلة وفاء وعرفانا وحفاظا على سمعة من تحمّلوا ما لا يُطاق فداءً وتضحيةً لأجل وطنِ آثروه على أنفسهم.
ومن هذا المنبر أهدي تحيتى الصادقة وتقديري واحترامي واعتزازي إلى زملائي أعضاء الحكومة الإنتقالية بليبيا برئاسة السيد عبدالرحيم الكيب، وفقهم الله وجعل أعمالهم في ميزان حسناتهم.

إن الميزانية الكلّية للحكومة الانتقالية في عام 2012، كانت "64 + 4" مليار دينار ليبي. ال 64 كانت الميزانية المعتمدة، بينما ال 4 كانت من ميزانية الإحتياط وصُرِفت للطوارئ.

إن محضر التسليم والاستلام بين الحكومتين الإنتقالية والمؤقتة، قد تم بتاريخ 25/11/2012، وبه تفاصيل ما أنفقته الحكومة الإنتقالية خلال فترة توليها لزمام الأمور في الدولة الليبية (من شهر يناير 2012 إلى شهر اكتوبر 2012)، ولم تتعدى قيمة الإنفاق الكلّية ال 26 مليار دينار فقط من إجمالي الميزانية المرصودة لعام 2012 ، والتي كانت ( 68 مليار: 22 من الميزانية المعتمدة و 4 من الإحتياط).

تفاصيل إنفاق ال 22 مليار:

باب أول: المرتبات.
باب ثاني: ميزانية تسييرية، مثل الصيانات والمعدّات.
باب رابع: ميزانية الدعم كالأدوية والأغذية.

ميزانية الطوارئ: (وزارات الداخلية والدفاع قرابة الثلاثة مليارات، وخمسون مليون منها لوزارة الصحة، ومليار وربع لهيئة شؤون الجرحى).

أما الباب الثالث، فلم يتم إنفاق الميزانية المخصصة له، بل تم فقط إصدار تفويضات مالية للمشروعات التي تمت الموافقة على استكمالها، ولم يتسنى للحكومة الإنتقالية إستكمال تنفيذها بسبب قصر مدة الحكومة الإنتقالية، ولهذا فقد رُحِّلت الميزانية المخصصة للباب الثالث إلى عام 2013 كميزانية إضافية للحكومة المؤقتة.

وتجدر هنا الإشارة إلى أن هذه المشاريع كانت مشاريع سابقة منذ نظام القذافي، وغير مستكملة، وقد تمت إعادة دراسة عدد كبير منها من إدارات المشروعات بالوزارات المختصة، ثم من وزارة التخطيط، ثم من لجنة العشرين، قبل الموافقة على استئنافها.

كذلك فإنه من الأهمية أيضاً إيضاح أن ميزانية عام 2012 قد تم اعتماد جزء منها (باب أول وثاني ورابع- تابعة لوزارة المالية) في منتصف شهر مارس 2012، بينما تم اعتماد الباب الثالث (تابع لوزارة التخطيط) بنهاية شهر يونيو (6) ولم تصدر التفويضات المالية بخصوص الباب الثالث إلا في بداية شهر سبتمبر (9).

تبقّى ما قيمته 4 أو 6 مليار من الميزانية الكلية (هنا يُسأل وزراء المالية بخصوص القيمة الصحيحة)، لم تصدر بشأنها أي تفويضات مالية، وأُعيدت للخزانة العامة في نهاية عام 2012.

الخلاصة:

بناءً على ما تقدّم، فإن الميزانية الكلية للحكومة الإنتقالية: 68 مليار دينار (64 معتمدة و4 من الإحتياط)، ما صُرِف من الميزانية المعتمدة (64) من تاريخ 01/01/2012 إلى تاريخ 30/10/2012 كان 22 مليار دينار فقط، ما لم يتم صرفه من الميزانية المعتمدة كان 42 مليار دينار تقريبا، عادت من القيمة غير المصروفة (42) الى الخزانة العامة قيمة 6 مليار، بينما تم ترحيل قرابة ال 35 مليار إلى الحكومة إضافة إلى ميزانية عام 2013، وذلك لتمكين إستمرارية الأبواب الأربعة المذكورة أعلاه إلى حين صدور خطة وميزانية عام 2013.

د. فاطمة الحمروش
23/10/2013

Dr Fatima Hamroush                                                               
FRCS (Ed) Ophth, DO, MBBS


 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
حسين الخطابى
تحية لكى يادكتوره فاطمه والى الدكتور عبد الرحيم الكيب جزاكم الله خيرا كنتم اهل مرحه واهل ثوره ولن يزايد عليكم احدونعرف اصحاب المصالح الذين هدفهم التكبر والغنيمه من يسرق محسوب…...
التكملة
ليبى
ليس المقصود الحط من فاطمة الحمروش. انما المقصود تسمية الاشياء بمسميتها. بكل بساطة اذا تم تكليف فرد او شخص ما بمهمة ونجح فهو ناجح. الوزيرة السابقة كلفة بمنصب قيادى و…...
التكملة
ليبي غيور
نحن نحي الدكتور الكيب وجميع أعضاء حكومته على ما قاموا به نحو وطنهم , ونتسائل عن رئيس الحكومه الجديد الذي استلم الميزانيه الجديده والمبالغ المضافة لها وحرية التنقل بين البنود…...
التكملة
مكافحه الجهل
للاسف ان المشكله الكبيره التي تواجهنا في بناء دوله الليبيه هي انعدام الوعي حيت تجد الكتيرين يدعون فهم الامور وتجد فهمهم وتحليلهم للامور غير منطقي و كدلك تقيمهم للاشخاص فمتلا…...
التكملة
ليبي
للاسف الشديد ان ما تقوم به الوزيرة السابقة هو اكبر دليل على انها لم تكن مؤهلة لمنصب المسؤلية و السؤال ياتى كيف سمح الكيب باختيارها لهذا المنصب الحساس والخطير وهو…...
التكملة
حاتم الأطرش
الجريمة الكبرى يا دكتورة هي أن ترصد الحكومة ميزانية بذلك الحجم وهي تعلم أنها غير قادرة على صرفها و الرقابة على الصرف بشكل فعال. تضخبم الميزانية إقتضى إنتاج كميات كبيرة…...
التكملة
لا تعرف الانسان حتى تجرب غيره
بالنظر الى الوضع الالي المتأزم والعجز الكامل للحكومة والمشاكل التي كل يوم تزداد, أعتقد ان الغالبية من الليبيين الآن يترحمون على حكومة الكيب وعلى انجازاتها مثل: 1- جلب الازلام الى…...
التكملة
ليبي
د فاطمة شخصية هادئة محترمة وعقلانية ، التقيتها يوما في احد الدول الاوربية ، ولا احد يستطيع التشكيك في وطنيتها ونظافة يدها وقد دعمت العديد من المشروعات الخيرية من مالها…...
التكملة
هل في نظرك يا فاطمة بأن ليبيا
لديها القدرة في إدارت المبلغ الهائل من تصدير النفط وهو مبلغ كبير والمصدر الرئيسي للشعب المسكين - ام من المستحسن تكليف طرف خارجي مثل شركات اجنبية و متخصصة في شئون…...
التكملة
سالم
اللهم بارك لهم في عافيتهم واولادهم جزاءهم الذين اخلصوا العمل لهذا الوطن ام ما عداهم فلعنة الله على الظالمين موضوع الفساد في الجرحى لايخفى على احد وكان في حكومتكم سيدتي…...
التكملة
سالم
تحية طيبة لكل الوطنين الذين استلموا زمام المسؤلية في وقت صعب وأدوا ما قدروا ان يعملوه بنزاهة وصدق ولكن رغم ذلك لايستطيع احد ان ينكر رائحة الفساد التي لاتخفى خاصة…...
التكملة
أحمد تمالّـه
نعم، لقد كثر اللغط و الهرج و المرج الآتهامات و الإشاعات حول ميزانية 2012 و أين ذهبت، إلى أن طفح الكيل. أليس هذا أمرا غريبا؟ كل الليبيين يتكلمون عن ميزانية…...
التكملة
alibi
This is not ture....
التكملة
ابو خليفة
أشكر الدكتورة على حرصهاعلى إظهار الحق. و ارجو أن يحذو بقية الوزراء السابقين و المسؤلين حذوها حتى يتبن الرشد من الغي....
التكملة
ليبي ليبي
زعمك السيدة كانت وزيرة الصحة والا وزيرة المالية...
التكملة
عبدالعاطى محمد
ماذا يعنى ذلك؟ هل تقصدين أنه إضافة لميزانية على زيدان تركتوا له 36 مليار. يعنى ميزانية زيدان 86+36=122 مليار...
التكملة