المهدي يوسف كاجيجي: الحرية.. لنجم الدين الرايس 31/8/2014 21:11 المهدي يوسف كاجيجي: الحرية.. لنجم الدين الرايس
المهدي يوسف كاجيجي بحث

الحاج ابراهيم الرايس، تاجر ليبى من الزمن الجميل، عصامى من مشاهير مدينة طرابلس، ولد وترعرع بكوشة الصفار، المدينة القديمة، الحاج ابراهيم حكيم بالفطرة ومن تجارب الزمان، بدا حياته المهنية حلاقا، فيقول عن مهنته الاولى "سيدة الصنائع، راس مالها، مشط، موس، ومقص، زاولها فى البر والبحر والجو"، وكان من أشهر زبائنه المناضل بشير السعداوى، انتقل ابراهيم الرايس الى تجارة الصناعات التقليدية التى ازدهرت بوصول جنود الحلفاء الى طرابلس فى نهاية الحرب العالمية الثانية، ثم طور نشاطه فغامر بإقامة  جناح دائم للصناعات التقليدية الليبية بمعرض ميلانو الدولى، ومنه كانت النقلة ليصبح اكبر تاجر سجاد فى طرابلس.

فى نهاية الستينيات تلقيت دعوة من غرفة طرابلس للتجارة لمرافقة وفد من أعضاء الغرفة فى رحلة الى الباكستان، كان لى، اثناء هذه الرحلة شرف التعرف على الحاج ابراهيم، فعرفت فيه الرجل الكريم، حسن الخلق، المتعصب لوطنه، كما كان ولا يزال الرجل بعيد النظر. أتذكر عندما أغلقت الصحف فى ليبيا بعد الانقلاب ذهبت اليه متسائلا: ماذا أفعل وقد أصبحت عاطلا؟ أجاب: "انا تحت أمرك لاى راس مال تحتاجه، ولكن لو أردت نصيحتى، لا تغير 'الارتكلو متاعك' يا ولدى.. راس مالك قلم.. وأرض الله واسعة"... كانت نصيحة حكيمة لا زال وما زلت احمل دينها فى عنقى.

كانت له نوادر. منها انه يضع حقيبة الحلاق فى مكان ظاهر فى اكبر محلاته فى شارع الاستقلال وبداخلها كل الكمبيالات والايصالات المالية التى استخدمها فى بدايات تجارته، كان وزنها اثنان وعشرين كيلو، وعندما يختلف احد من أولاده مع زبون او عامل فى المحل يصيح غاضبا مشيرا للحقيبة قائلا: لا تنسى أصلك ياولدى.

نجم الدين الرايس

عرفته طفلا، يعمل بالتجارة مع العائلة، فاستغربت عندما التحق بالكلية العسكرية التى تخرج منها ضابطا، لم يغرد كثيرا خارج السرب، ترك الجيش وعاد لمكانه فى التجارة،غاب عنى طويلا وفوجئت به على شاشات الإذاعات المرئية يوم تحرير طرابلس، علمت بعدها انه كان من فريق الرجال الذين خططوا لمعركة التحرير. وعندما أصيب ابنه مالك برصاصة غادرة فى رقبته, أدت الى أصابته بالشلل الرباعي، شفاه الله، اتصلت به مواسيا، ففوجئت رغم بشاعة الحدث برباطة جأشه وقوله "ليس وحده ولا هو الوحيد هناك العشرات فى سنه دفعوا ضريبة الوطن".

يقول عنه الإعلامي الاستاذ محمود شمام: "اعرف نجم الدين الرايس ابن طرابلس، وكان دائم التواصل ايام الثورة العصيبة، ولعب دورا كبيرا فى أعداد مدينة طرابلس لمعركة التحرير"... يقول عنه الاستاذ ابراهيم الدباشى مندوب ليبيا لدى الامم المتحدة - نيويورك: "المعلومات التى قدمها لى نجم الدين الرايس، كانت معلومات غزيرة ومتنوعة، بدءا بالمواقع الهامة للنظام وهى تمركز الكتائب وتنتهي بمحاضر التحقيق مع الثوار، وقوائم تتعلق بالمطلوبين، وهى فى الحقيقة معلومات افادتنى كثيرا فى إقناع أعضاء مجلس الأمن وممثلى الامم المتحدة بعدالة قضيتنا.احقاقا للحق ان نجم الدين الرايس، كان من الثوار الأوائل جداً،كان له دور مميز فى طرابلس، ولكن للأسف، ان الثوار الحقيقين لمدينة طرابلس تم تهميشهم".

الحرية لنجم الدين الرايس

اختطف نجم الدين الرايس، وهو على راس فريق عمل يسعى لتخفيف توابع الأزمة الاخيرة التى اجتاحت العاصمة طرابلس، فمن نقص للبنزين وانقطاع للكهرباء وغياب للأمن. الاختطاف ليس حدثا جديدا على ليبيا،فقد اصبح خبرا يوميا يقدم مع فطور الصباح، ثم ان أنواع الخطف متعددة، خطف للابتزاز، خطف لاختلاف الرأي، خطف للفدية، خطف لإرعاب الخصوم السياسيين، بل هناك خطف تم للمنافسة على خطوبة فتاة، اصبح نوع من الخدمات مدفوعة الأجر. والخطف فى ليبيا لا يخجل منه مرتكبوه!، الم يخطف رئيس الحكومة وخرج خاطفه فى مؤتمر صحفى من داخل قاعة المؤتمر الوطنى وبرعاية أعضائه وقال لنا المختطف، انا الفاعل، وصفق له الحاضرون؟، الم يخطف ابن رئيس الحكومة الحالى عندما كان وزيرا للدفاع وظل أشهر قبل ان يطلق سراحه، ان القائمة طويلة يصعب حصرها.

انا لا اريد ان أخوض فى ما يردده الشارع عن أسباب خطف نجم الدين الرايس والدوافع وراء ذلك لان  لدينا شارع ليبى يدرك كل الحقائق وهى كثيرة يتم الان تداولها والتندر بها.

أيها السادة انا أخجل ان أطالبكم فى المشاركة فى الحملة التى انطلقت تحت شعار الحرية لنجم الدين الرايس، لأننى اجزم ان نجم الدين الرايس سيرفض هذا العمل لو لم يكن مصحوبا بالشمول والدعوة للحرية لكل المخطوفين وكل سجناء الرأي وهم كثيرون،ولأننا نعيش فى بلد تعمه الفوضى، بلد لا صاحب له، وتبعا لنظرية اهلنا فى الشرق الليبى التى تقول (عندك حق يا بو حيطة) اى من يملك القوة يملك الحق. فاننى أتوجه الى أسيادنا الجدد اصحاب القوة والحاكمين الفعليّين لبلدنا المنكوبة اينا كان موقعهم وانتماؤهم  فى كل الفرق المسلحة بغض النظر عن تصنيفها شرعية وغير شرعية، أزلام او ثوار،أقول لهم، لقد سئمنا اللعبة، وفقدنا الأمل فى الخروج من هذا النفق المظلم.

لذا اتوسل اليكم ان تستمعواالى دعاء امراة مكلومة تتضرع به فى أديم الليل للخالق العظيم ان يعيد لها الابن او الزوج  او الشقيق، الى لهفة طفل برئ ينتظر عودة الأب الحبيب... طالبوا قادتكم بإيضاح عن سبب الاعتقال.. وتفحصوا السيرة الذاتية لمختطفيكم وستكتشفون ان كثيرا منهم كانوا من الرجال النبلاء الشجعان الذين ساهموا فى تفجير الثورة قبل ان يخطفها الجبناء، وتذكروا جيدا ان الذين اصدروا لكم الأوامر بتنفيذ هذا العمل الإجرامي سيقفزون من السفينة الغارقة عند اول فرصة للهروب وستواجهون العقاب وحدكم.

أيها السادة... لنرفع صوتنا عاليا ونقول: الحرية كل الحرية.. للمختطفين وكل السجناء المحجوزين ظلما دون محاكمة.. رحمة بأهلهم.. والحرية لنجم الدين الرايس النموذج.

المهدي يوسف كاجيجي

 

الحرية لنجم الدين الرايس (حملة توقيعات)
 


* تم بحمد الله اطلاق سراح السيد نجم الدين الرايس يوم الإربعاء 2 سبتمبر 2014 (((ليبيا المستقبل: اكدت أسرة الرايس بطرابلس بان ابنهم المختطف السيد نجم الدين الرايس  قد تم إطلاق سراحه الساعة الرابعة ظهرا اليوم من قبل مختطفيه وانه قد عاد الي أهله سالما معافي. حمدا لله علي سلامته وندعوا الله ان بفك اسر باقي المخطوفين والمغيبين.)))

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
مواطن ليبي من الاسيرة ،درنة،
اضم صوتي الي هذه الحملة واطالب مع مئات اﻷﻻف من الليبين) اﻷغلبيية الصامتة) بالإفراج الفوري عن البطل الصامد السيد نجم الدين الرايس وآحمل خاطفيه مسئولية سلامته والتداعيات القانونية مستقبلا) مهما…...
التكملة
سالم قنيبـــــــــــــــــــــــــــــــــر
سالم قنيبر ومن الشرق الليبي.. من مدينة بنغازي.. مدينة كل الليبيين.. مدينة المدن الليبية.. أشارك أخي المهدي كاجيجي متوجها بالنداء.. (بالتوسل).. إلى (أسيادنا الجدد أصحاب القوة والحاكمين الفعليين لبلدنا المنكوبة…...
التكملة
ahmed ahmed
الحرية لنجم الدين الرايس...
التكملة
ليبي وطني
رجل وطني ومخلص بكل مافي الكلمة من معني.. قلبه النابض مع المواطن العادي البسيط ورجل الشارع العادي.... لاتوجد مرة واحدة او وقفة احتجاجية او مطالب مشروعة الا وكان هذا الرجل…...
التكملة
واحد طرابلسي

الحريًة لنجمي ... أطلقو سراح الرّجل فلم نعرفه الا وطنيا مخلصاً لليبيا طيّباً بشوشاً ......
التكملة
مشارك
اضم صوتي متمنيا ان يستجيب المسؤولون عن خطف الرجل الذي هو على ما يبدو بطل من ابطال ليبيا و الثورة....
التكملة
عبدالحق عبدالجبار
الي السادة... الشيخ الغرياني مفتي الديار... والثائر ناكر... والمناضل السويحلي... اطلب منكم التدخل والإسراع في طلب الإفراج عن السيد الخلوق نجم الدين الرايس... مهما تكون الخلافات ومهما تكون الأسباب انا…...
التكملة
عبدالحق عبدالجبار
أيها الثوار الزوار ... هل تريدوا ان يدخل ليلاً بدون نجوم ...هل تريدون ان تزوروا طرابلس انتم و أبناؤكم بدون نجمها ... و الله لو رجعت الكهرباء أقوي من ذو…...
التكملة
عبدالحق عبدالجبار
رسالة الي كل الملشيات بدون فرق... أيها الناس أريد ان أقول لكم من هو هذا السيد الفاضل أخي و صديقي و عزيزي نجم الدين الرايس... انه القلب النابض الطيب انه…...
التكملة