قاضٍ تونسى للتحقيق في مقتل صحفيين 1/5/2015 17:12 قاضٍ تونسى للتحقيق في مقتل صحفيين
الشورابي والقطاري بحث

ليبيا توافق على استقبال قاضٍ تونسى للتحقيق فى مقتل صحفيين
 

ليبيا المستقبل - وكالات: استقبل رئيس الوزراء الليبى عبد الله الثنى القنصل التونسى بليبيا إبراهيم الرزقى، اليوم الجمعة، خلال اللقاء الذى حضره مدير الإدارة العربية بوزارة الخارجية، لمناقشة العلاقات الثنائية وما تقوم به تونس من خدمات للمواطنين الليبيين على أراضيها. وذكر مصدر بالمركز الإعلامى لديوان رئيس الحكومة الليبية أنه تم الاتفاق على استقبال قاضى تحقيق من الجانب التونسى، وتقديم كل التسهيلات للتحقيق فى قضية الصحفيين التونسيين. وأوردت الحكومة الليبية المؤقتة على صفحتها الرسمية على شبكة فيسبوك أن الثني "شكر الحكومة التونسية والشعب التونسي على دعمهم للشعب الليبي في محاربته للجماعات الإرهابية المتطرفة وكذلك استقبالهم للنازحين الليبيين". واتهمت نقابة الصحفيين فى تونس، الخميس الماضى، الحكومتين المتنازعتين فى ليبيا بممارسة "الابتزاز السياسى" عبر قضية خطف صحفيين تونسيين منذ أشهر، وأعلن أمس عن مقتلهما على أيدى مسلحين. وقالت النقابة فى بيان لها إن طرفى النزاع فى ليبيا قاما بتوظيف قضية الصحفيين المختطفين سفيان الشورابى ونذير القطارى المختطفين للابتزاز السياسى من أجل انتزاع الاعتراف الدبلوماسى.

من جهة ثانية، وصل وزير الخارجية بحكومة الإنقاذ الوطني - طرابلس محمد الغيراني والنائب الرابع المكلف بوزارة الإعلام في نفس الحكومة مصطفى أبو تيته، مساء اليوم الجمعة، مطار تونس قرطاج الدولي. وتأتي هذه الزيارة، بحسب حكومة الإنقاذ، بدعوة رسميه من وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش. ويذكر أن تونس كانت أعلنت فى مطلع ابريل الحالى عن إعادة بعثتها الدبلوماسية إلى ليبيا وتركيز تمثيل لها لدى حكومة طبرق المعترف بها دوليا والحكومة الموازية فى طرابلس.

 


إضغط هنا لمراجعة التعليمات الخاصة بتعليقات القراء

 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments

لا تعليقات على هذا الموضوع