بلدي مصراتة: المؤتمر وحكومة الانقاذ تخاذلا في حماية المواطنين 31/5/2015 17:19 بلدي مصراتة: المؤتمر وحكومة الانقاذ تخاذلا في حماية المواطنين
ليبيا - مصراتة بحث

ليبيا المستقبل: حمل المجلس البلدي مصراتة في بيان له اليوم الأحد، «المؤتمر الوطني المنتهية ولايته وحكومة الانقاذ المنبثقة عنه، والمؤسسات الأمنية والعسكرية التابعة لهما المسؤولية القانونية والوطنية الكاملة في عدم اتخاذهم الإجراءات الكفيلة للحفاظ على أرواح الليبيين». ونعى المجلس  ضحايا التفجير الإرهابي الذي استهدف بوابة الدافنية بالمدخل الغربي للمدينة، وأسفر عن مصرع خمسة من أفراد الحماية والحراسة، وإصابة ستة آخرين من أبناء المدينة، صباح اليوم الأحد. وتقدم المجلس في بيان له، بشأن الحادث، بالتعازي لأسر الضحايا، معربًا عن «إدانته واستنكاره مثل هذه العمليات الإرهابية الإجرامية»، مؤكدًا أنها لن «ترهب ولن تثني» عن المضي قدمًا في العمل على تحقيق ما يصبو إليه «في بناء دولة المؤسسات والقانون». وفي ما يلي نص البيان:

 

 

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
الى بنت الجبل الأشم
هذه الحقيقة ما بنى على باطل فهو باطل.....
التكملة
بنت الجبل الأشم
خالي يوسف، الذي تتكلم عليه هو عبارة عن "ثور هائج"، دمر وحطم هنا وهناك، ثم هرب من محاور القتال في غرب وجنوب طرابلس وهرب الآن من سرت والجفرة. الانتصار المزيف…...
التكملة
الشكيمة
قادتكم من افسد المؤتمر وحرق طرابلس وعند شعور اى منهم باى خوف اما الانسحاب وكما انسحبت مليشات فجر ليبيا من سرت او وضع رءوسهم فى الرمل وكما تفعل النعامة عند…...
التكملة
عمر
رحم الله شباب مصراته المغدورين فهم جزء من شباب ليبيا الذين غدرت بهم يد الارهاب من داعش وحلفائها ومنهم المنافقون الاخوان "معاهم معاهم عليهم عليهم". على العقلاء ان يعرفوا ان…...
التكملة
الى مصراته ومجلسها البلدى
نعم هذه مصراته من جديد فهى تؤكد دعمها للمؤتمر المنتهى صلاحيته وحكومة الانقاذ المنبثقة عنه، والمؤسسات الأمنية والعسكرية التابعة لهما المسؤولية القانونية والوطنية الكاملة في عدم اتخاذهم الإجراءات الكفيلة للحفاظ…...
التكملة
حميدة المرجاوي
تمردتم على الشرعية وتحالفتم مع الاخوان، دمرتم المطار و الطائرات، أحرقتم خزانات النفط في طرابلس والسدرة، تحالفتم مع إرهابي الزاوية لحرق وتدمير ورشفانة وتهجير أهلها، سفكتم الدماء في براك الشاطئ…...
التكملة
عاشور المصراتي
هذه نتائج تصريحات المفتي الصادق الغرياني التي ألح فيها باستمرار القتال ليكسب ود الدواعش وجماعاته المتطرفة والذي حدت بالامس اكبر دليل على ذلك....
التكملة