الاتحاد التونسي للشغل يرفض أي تدخل عسكري بليبيا 16/2/2016 15:50 الاتحاد التونسي للشغل يرفض أي تدخل عسكري بليبيا
ليبيا - تونس بحث

وكالات: أكد رئيس الاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي، اليوم الثلاثاء رفض منظمته القاطع لأي تدخل عسكري في ليبيا. وقال في كلمة ألقاها بمناسبة تنظيم جلسة عامة في البرلمان التونسي مخصصة لتكريم الرباعي الراعي للحوار الوطني بمناسبة إحرازه على جائزة نوبل للسلام، قال: "نحن نرفض أي شكل من أشكال التدخل العسكري في الجارة ليبيا". وأضاف أنّ المنظمة الشغيلة في تونس تتطلع إلى "أن يعود الرشد إلى الفرقاء السياسيين سواء في سوريا أو ليبيا أو اليمن".

إضغط هنا للتعليق على الموضوع
Reader's Comments
ليبي مهجر
لن يكون هناك عملية عسكرية في ليبيا لان الغرض من هذه الدعاية الاعلامية هو القبول بحكومة السراج حتي يتم الحصول على اذن للاستيلاء على الاموال المجمدة اما داعش صناعة امريكية…...
التكملة
احمد
ليكن في علم الأخوة الليبيين أن السياحة في تونس لا تمثل إلا 4.8 % من الناتج المحلي ولا تضعوا أنفسكم في خانة السياح لأنكم مجبرين على القدوم إلى تونس بعد…...
التكملة
سليم
هذا ما أوصلنا إليه من إنقلبوا على نتائج الإنتخابات لمجلس النواب وعبثوا بمصير هذا الوطن ونصبوا أنفسهم أوصياء على مقدراته حتى بات أضحوكة العالم إلى درجة مخزية لكل وطنى شريف…...
التكملة
ابوخالد
لا احد يريد القتل والدمار... نحن ادرى بحجم المصيبة.. لكن المجرمين والعصابات المسلحة والمشعوذين من يستطيع التحكم فيهم؟؟ المجرم بحاجة للعلاج.. كذبوا علينا بثورة بل هي جريمة .. ياتوانسة يكفينا…...
التكملة
LIBYAN BROTHER IN EXILE
لقد قلتها اكثر من مرة بأن حكام تونس والجزائر والسودان وقطر وتركيا يعارضون آي تدخل عسكري سوى من قوات عربية مسلمة او دولية لمساعدة وطننا فى استعادة السيطرة والاستقرار لانه…...
التكملة
خالد
يا سي العباسي ما تقوليش شن حرك شعيرك....
التكملة
علي جبريل - بنغازي
لازم يفهم الساسة التوانسه الذين فشلوا فشلا ذريعا في ادارة الحكم في تونس المنكوبة بان لا يحق لهم فرض اي سياسة او تدخل في شووءننا الداخلية ونحن من يقرر تدخل…...
التكملة
fathi
It wouldnt make different who says what. They made their mind...
التكملة
الشتوي
ليس خوفا علي الليبيين بل خوفا علي أقتصادهم (السياحة) من هروب الارهابيين و دخولهم الي تونس بجوزات ليبية مزورة، و السؤال لماذا لم تقولوا هذا الكلام عندما وفقتم في أجثماع…...
التكملة